ما هي مقاسات الأبواب المصفحة وما هي أفضل أنواعها؟

ما هي مقاسات الأبواب المصفحة وما هي أفضل أنواعها؟

اعتاد الناس على تركيب الأبواب الخشبية للمنازل، وكذلك تركيب باب حديدي خارجي، وذلك كنوع من التأمين ضد السرقة.

وبالرغم من ذلك كان يتمكن اللصوص من فتح الباب الحديدي وسرقة المنزل، لذلك أصبح الباب المصفح هو البديل الأنسب.

حيث تعمل الأبواب المصفحة على توفير مزيد من الأمان وأيضًا الخصوصية للمنازل، وذلك نظرًا لامتلاك البعض منها على خاصية عزل الأصوات.

هذا بالإضافة إلى مقدار القوة والمقاومة الذي تتميز به، وقد كانت بداية ظهور الأبواب المصفحة في أوائل التسعينات من القرن الماضي.

في أوروبا وتحديدًا في إيطاليا، من خلال شركة” Dierre” الإيطالية، ومن ثم بدأت الأبواب المصفحة في الانتشار بعد ذلك في جميع أنحاء العالم.

أهمية الأبواب المصفحة

ظهورها كان الحل الجذري لمشكلة السرقات، وذلك لأنها مصنوعة من مواد قوية ومزودة بأقفال، حيث إنها لا يمكن اختراقها بسهولة، كما يتوجب استخدام القوة لفتحها.

وكذلك فإنها تحتاج لوقت طويل للتمكن من كسرها، وتصدر أصوات عالية جداً عند محاولة فتحها بالقوة.

مميزاتها

تمتلك تلك الأبواب عدة مميزات، والتي تجعلها الخيار الأفضل، وذلك لضمان الحماية والأمان، مثل:

  • تتمتع بشكل أنيق، وذلك بما يتناسب مع أنواع الديكورات المختلفة.
  • تمتاز بالمتانة والصلابة، مما يجعلها غير قابلة للاختراق من قبل اللصوص.
  • بعضها عازل للصوت.
  • مزودة بأنواع أقفال، والتي لا يمكن فتحها عن طريق نسخ مفاتيح مقلدة.
  • مقاومة للخدوش والتآكل، وكذلك التأثر بالعوامل الخارجية.
  • لا يتطلب تنظيفها استخدام المنظف المخصص لتلميع الخشب، حيث يمكن تنظيفها بقماشة مبللة.

عيوبها

كما يوجد لها بعض العيوب، وهي:

  • السعر المرتفع.
  • إصدار المفصلات صوتا مرتفعا.
  • إمكانية تعرضها للخدوش.

مقاسات الأبواب المصفحة

تعد هذه المقاسات هي الأشهر والأكثر توافراً في السوق:

الأبواب الصيني

  • عرضها 100 سم.
  • ارتفاعها 215 سم.
  • سمكها 7 سم.

الأبواب التركي

  • عرضها 93 سم.
  • ارتفاعها 215 سم.
  • سمكها 8 سم.

أنواعها

تتوافر منها العديد من الأنواع، والتي منها:

التركي

تمتاز الأبواب التركية بأنها عالية الجودة، وذلك من حيث الخامات والأداء، وشكلها الأنيق المتميز، كما أنها تعد من أفضل الأنواع المتوفرة في السوق حالياً، وتعد الأعلى سعرًا أيضًا.

وتمتلك الأبواب التركية لمستويات مختلفة من التصفح، حيث إن هناك نوعين من مستويات تصفح الأبواب التركية، وهما:

النوع الأول

هو التصفح الضعيف أو” 1/4 مُصفح” كما يطلق عليه، حيث إنه يتسم بتصفح الجزء الخاص ببيت الكالون فقط.

أما باقي أجزاء الباب فتكون عبارة عن عُلبة محاطة بالخشب من الجهتين، ويعد هذا النوع هو الأقرب إلى الأبواب الصينية، هذا بالإضافة إلى أنه سهل الاختراق.

النوع الثاني

أما المستوى الثاني من الأبواب التركية المصفحة فهو” كامل التصفح” ويتسم هذا النوع من الأبواب بتصفح كامل أجزائه.

وذلك من خلال استخدام في تصنيعه: صاج يتراوح سُمكه بين 1.25 ملم إلى 1.5 ملم.

هذا بالإضافة إلى أن الكوالين المُستخدمة في تصنيعه من العلامة التجارية الشهيرة” HOK“، ويتسم هذا النوع بامتلاكه لقدرة كبيرة على مقاومة الاختراق.

الإيطالي

الأبواب الإيطالية تعد من الأنواع الجيدة أيضًا، وذلك لأنها مكونة من مواد عالية الجودة، كما يعتبر سعرها مرتفع مقارنة بالصيني.

ومما يميز الأبواب الإيطالية ويزيد من قيمتها هو احتوائها على كوالين من العلامة التجارية الإيطالية الشهيرة” Yale“، مما يجعل الباب أكثر قوة ومقاومة للاختراق.

الصيني

يعتبر النوع الصيني من أكثر الأنواع انتشاراً، وذلك نظراً لوجود تنوع في السعر، حيث تتوافر منه أنواع رخيصة ومتوسطة وعالية السعر.

ويعد الصاج المستخدم في تصنيع الأبواب الصينية من الأنواع خفيفة الوزن، حيث لا يتعدى سُمكه الـ 0.5 ملم.

أما عن الكوالين فهي تتميز بالمظهر الضخم الذي يوحي بالقوة، ولكنها في حقيقة الأمر ضعيفة جدًا وسهلة الاختراق.

وتعد الأبواب المصفحة الصينية هي بديل مثالي للأبواب الحديدية، وذلك نظرًا لما تتمتع به من مظهر أنيق أكثر من الأبواب الحديدية.

المصري

يتوفر نوعين من الأبواب التي تصنع في مصر، نوع يتم تصنيعه لتصديره للخارج، ويعد سعره مرتفع، ولا يناسب الكثير من فئات المجتمع.

كما يوجد نوع آخر يتم تصنيعه في الورش المصرية، ولكن لا تكون جودته عالية مثل الأبواب الأخرى، وهذا النوع من الأبواب لا يكون متوفر دائماً، حيث إن الأكثر توافرًا هو النوع التركي والصيني.

وتتميز الأبواب المصرية المصفحة بتصنيعها الكامل من الصاج، هذا بالإضافة إلى استخدام اكسسوارات من علامات تجارية إيطالية وتركية شهيرة.

حيث إن الكوالين المستخدمة في الأبواب المُصفحة المصرية عادة ما تكون من إحدى العلامات التالية: كالي أو شيزا الإيطالية.

هذا بالإضافة إلى تركيب طبقة حماية من الصلب على الكالون، مما يجعله أكثر قوة ومقاومة للاختراق.

ما هي مكونات الباب المصفح

يتكون من الصوف الصخري القوي، ويكون محاط من الخارج بهيكل قوي مصنوع من الصاج الصلب، كما تغطيه طبقة أخرى من خشب (Mdf)، ويكون حلق الباب مصفح أيضاً.

وينقسم تكوين الأبواب المصفحة إلى جزئين، وهما:

1. تكوين الباب الداخلي

يتكون التكوين الداخلي للأبواب المصفحة من:

  • هيكل من الصلب.
  • مواسير ذات تصاميم معينة، وملحومة مع بعضها البعض.
  • لوح من الصلب، ذو سُمك لا يقل عن 3 ملم، ويُلحم مع المواسير الداخلية الموجودة في الباب.
  • أماكن مُقطعة أو مُفرغة، لتركيب الكالون بداخلها، مما يوفر مزيد من الأمان، وحماية الكالون من الصدأ والتآكل، هذا بالإضافة إلى إعطاء مظهر جيد لتصميم الباب.

ومن الجدير بالذكر أن جميع الأجزاء المعدنية المصنوعة من الصلب والمستخدمة داخل الأبواب المصفحة تُطلى باستخدام مادة الفوسفات.

أما باقي الأجزاء المعدنية فتُطلى باستخدام البودرة، وذلك لحماتيها من التآكل والصدأ وأيضًا الخدوش.

هذا بالإضافة إلى حماية الأبواب من درجات الحرارة المرتفعة، والأشعة فوق البنفسجية وغيرها من العوامل الأخرى.

2. تكوين الباب الخارجي

أما عن التكوين الخارجي للباب ومظهره فهو لا يقل أهمية عن الأجزاء الداخلية للباب، ويختلف تكوين الباب من الخارج وفقًا للاستخدام.

فالأبواب الخارجية عادةً ما تكون مطلية بطبق من الدهان ذات قدرة عالية على تحمل العوامل المناخية المختلفة.

من ارتفاع في درجات الحرارة، وأشعة الشمس، وأيضًا الأمطار، وغيرها الكثير من العوامل المختلفة.

وهناك بعض الأبواب التي يُستخدم بها ألواح الالمونيوم أو اللامنيشن، أما بالنسبة للأبواب الداخلية فهي تكون أقل عرضة لتلك العوامل.

مما يدفع المُصنعين إلى استخدام مواد ودهانات أخرى في تصنيعها.

اختبارات الأمان للأبواب المصفحة

قبل أن نتطرق إلى الحديث عن اختبارات الأمان التي تمر بها الأبواب المُصفحة دعنا نتعرف أولًا على معيار الأمان ما هو.

معيار الأمان: هو أحد التصنيفات التي من خلالها تُحدد درجة قوة الأبواب ومقاومتها للاختراق، ويتم تصنيف الأبواب داخل هذا المعيار وفقًا لعدد المواصفات القياسية الأوروبية.

وتُقسم تصنيفات الأبواب إلى 6 فئات، تبدأ من الفئة الأولى وحتى الفئة الـ 6، وتُرتب هذه الفئات تصاعديًا وفقًا لقوتها ودرجة مقاومتها.

أي أن الفئة 1 هي الأقل من حيث التصفح ودرجة المقاومة أما الفئة 6 فهي الأقوى والأكثر مقاومة.

لتطبيق هذه الاختبارات يتم استخدام أدوات وطرق تماثل عمليات الاختراق الفعلية:

  • اختبار القدرة على مقاومة الأحمال الثابتة.
  • مقاومة الأحمال المتغيرة.
  • مقاومة الاختراق اليدوي.

ويتم تصنيف الأبواب بناء على هذه الاختبارات إلى عدة فئات:

الأولى

أبواب قاومت محاولات السرقة البسيطة، والتي تتم عن طريق كسر الباب بالركل أو بالدفع عن الكتف.

ويعد هذا النوع غير مناسب للاستخدام في الشقق أو الفيلات.

الثانية

أبواب تستطيع مقاومة اختبارات الفئة الأولى، إلى جانب بعض محاولات استخدام المفكات، وكذلك الطرق على الباب بالمطرقة.

ويعد هذا النوع مناسب للاستخدام كباب لعمارة سكنية.

الثالثة

هذا النوع من الأبواب استطاع مقاومة محاولات الرفع بالعتلة، وما يشبهها من الأدوات.

لذا فإنه يعد اختيار مثالي للاستخدام كباب خارجي.

الرابعة

في هذه الفئة توجد الأبواب التي تصمد أمام محاولات استخدام الآلات الكهربائية، مثل الشنيور.

الخامسة

هذه الفئة من الأبواب تعد مقاومة لكل طرق السرقة المتطورة، والتي تتم باستخدام صاروخ التقطيع وغيره.

لذلك يعد مناسب لمحلات الصرافة ومحلات بيع الذهب، وكذلك جميع أنواع الحلي، وكل الأماكن التي تحتوي على أشياء ثمينة.

السادسة

هذا النوع غير مصرح بتداوله في الأسواق، لأنه قوي للغاية لدرجة أنه يقاوم الانفجارات النووية، وينحصر استخدامه على الأماكن العسكرية فقط.

معايير اختيار الأبواب المُصفحة

عند التفكير في شراء باب مصفح جديد لابد من مراعاة عدد من المعايير الهامة، وذلك حتى تتمكن من اختيار نوعية الأبواب الأنسب لحاجتك.

وتتمثل معايير اختيار الأبواب المُصفحة في:

1. نوعية الكوالين المُستخدمة في الأبواب

هناك أنواع عدة من الكوالين المُستخدمة في الأبواب المصفحة، وتتمثل أبرز هذه الأنواع في:

1. الكوالين الاسطوانية

عند البحث عن باب مصفح قوي يوفر لك مزيد من الحماية والأمان، بالطبع لن يكون كالون الباب العادي الخيار الأمثل لك، لذا حرص المصنعون على توفير نوع آخر من الكوالين أكثر قوة ومتانة.

وهو الكالون الاسطواني الذي يتسم بالتطور وصوته الهادئ أثناء عملية الفتح أو عملية الغلق، هذا بالإضافة إلى مفاتيحه التي تتسم بصغر حجمها، مما يجعلها أكثر عملية.

ولن ننسى خاصية المفتاح الرئيسي التي يُمكنك من خلالها فتح أكثر من باب باستخدام مفتاح رئيسي واحد، ويتوفر نوعان من الكوالين الاسطوانية، وهما:

1. الكالون الاسطواني المفرد

يتسم هذا النوع من الكوالين الاسطوانية بأنه يحتوي على:

  • عُلبة مصنوعة من الصلب.
  • ألسنة القفل مصنوعة من الصلب، وذات درجة عالية من القوة والمتانة.

ومن الجدير بالذكر أن الكالون الاسطواني المفرد من الكوالين المقاومة للفتح بالشنيور، هذا بالإضافة إلى امتلاكه إلى 7 فئات من الكوالين مُصنفة وفقًا لدرجة قوتها.

حيث يأتي في الفئة الأولى الكوالين الأقل قوة، ثم تتدرج القوة تصاعديًا حتى تصل إلى أقوى فئة وهي الفئة السابعة.

2. الكالون الاسطواني المزدوج

يمتلك هذا النوع لنفس مكونات الكالون الاسطواني المفرد، إلا أنه يعد أكثر أمانًا منه، وذلك نظرًا لامتلاكه نظام  أمان إضافي يُعرف باسم” السلسلة المفقودة”.

حيث يمكنك من خلال هذا النظام منع أي شخص آخر من فتح الأبواب، وذلك عند إغلاق الكالون عند المرحلة الثانية من الأسطوانة العلوية.

ومن الجدير بالذكر أن هذا النوع من الكوالين يمتلك أيضًا لـ 7 مستويات مختلفة من القوة مرتبة تصاعديًا وفقًا لدرجة قوتها.

2. كالون الكتروميكانيك

يُمكنك كالون الكتروميكانيك من التحكم في الأبواب من خلال الهاتف الذكي، هذا بالإضافة إلى لوحة مفاتيح تحتوي على:

  • رقم سري.
  • بصمة اليد.

ويمتلك كالون الكتروميكانيك إلى نوعين من الكوالين، وهما:

1. كالون الكتروميكانيك سهل الفتح

لا يحتاج هذا النوع من الكوالين إلى مفتاح لفتحه أو غلقه، ولكن يجب أن يكون هناك مفتاح وذلك حتى تتمكن من استخدامه في الحالات الطارئة.

هذا بالإضافة إلى إمكانية فتح الباب من خلال بطاقة ذكية تُمرر على الكالون.

2. كالون الكتروميكانيك الذكي

أما النوع الثاني من كالون الكتروميكانيك فهو الأحدث، حيث يعمل الكالون من خلال تطبيق خاص به، هذا بالإضافة إلى احتوائه على:

  • أحدث سبل التشغيل المُستخدمة.
  • تقنية اللمس الذكية، التي تُمكنك من فتح الأبواب من الداخل بمجرد لمس المقبض الداخلي.

2. مدى قدرة الأبواب على العزل

تعد خاصية العزل أحد المعايير الهامة التي يبحث عنها كثير من الأشخاص، والتي يجب وضعها في الاعتبار عند اختيار أحد الأبواب المصفحة.

وتتمثل خاصية العزل في 3 أنواع من العزل، هما:

1. العزل الصوتي أو عزل الضوضاء

تعد الخصوصية والهدوء أحد أهم الأهداف التي يبحث عنها كثير من الأشخاص، فإذا كنت من هؤلاء الأشخاص فلابد لك من اختيار أحد الأبواب التي تتمتع بقدرة على عزل الأصوات.

حيث إن هناك بعض من أنواع الأبواب المصفحة التي تعمل على عزل الأصوات وتقليلها من 80 ديسيبل” وحدة مُستخدمة لقياس الضوضاء” إلى 40 ديسيبل.

2. عزل الحرارة

يعد عزل الحرارة أحد أنواع العزل الهامة، التي تُمكنك من الحفاظ على درجة برودة أو تدفئة منزلك دون تسربها إلى الخارج.

هذا بالإضافة إلى أنه يمنع تسرب درجة الحرارة أو البرودة الخارجية إلى منزلك أيضًا، وينصح الخبراء في هذا المجال بشراء أبواب عازلة للحرارة لا تزيد قدرة عزلها عن 1.6 W/ M2K.

حيث إن تلك الأنواع يكون لديها القدرة على عزل الحرارة بدايةً من -60 وحتى 70 درجة مئوية.

3. عزل المياه

يعمل هذا النوع من العزل على عزل ومنع دخول مياه الأمطار إلى المنزل، وتُصنف الأبواب التي تتمتع بهذه الخاصية إلى فئتين، وهما: الفئة” A” والفئة” B”.

وتحتوي كل فئة منهما على 9 مستويات لدرجة العزل، وهذه المستويات مرتبة تصاعديًا حسب قدرة عزلها.

حيث إن الأبواب ذات المستوى الأول في الفئتين” A وB” تكون لديهم القدرة على عزل المياه المتساقطة لمدة تصل إلى 15 دقيقة.

وبدءً من المستوى الثاني وحتى المستوى التاسع في الفئتين” A وB” تكون هذه الأبواب عازلة للمياه لفترة غير محددة.

3. الخامات المستخدمة في التصنيع

تعد الخامات أحد المعايير الهامة لاختيار الأبواب، وذلك لأن خامات الأبواب الخارجية تكون أكثر قوة ومتانة، ولديها قدرة أكبر على تحمل العوامل المختلفة.

في حين أن الأبواب الداخلية تكون أقل منها في القوة والمتانة، وذلك لأنها غير مُصممة للتعرض إلى العوامل الخارجية.

ومن الجدير بالذكر أنه من المهم مراعاة تناسب مظهر الأبواب مع ديكور المنزل عند شرائها.

أما في حالة شراء أحد الأبواب المصفحة التي تحتوي على ألواح زجاجية، فيجب التأكد من أن هذا الزجاج مصفح ومقاوم للكسر.

وأنه مصنوع من طبقات زجاج السيكوريت المعالج.

الخلاصة

تمتلك الأبواب المصفحة مجموعة من المميزات مثل: الشكل الأنيق، والمتانة والصلابة، وكذلك فإن لها بعض العيوب، مثل: السعر المرتفع وإصدار المفصلات صوتا مرتفعا.

كما أن وجود أنواع عديدة منها في الأسواق يخلق تنوع في الأسعار، مما يجعلها في متناول أيدي جميع فئات المجتمع.

هذا بالإضافة إلى الاختبارات التي تمر بها، وذلك لضمان مستوى صلابتها ضد عمليات السرقة.

لذا فإنه من المهم عند اختيارك لباب مُصفح جديد لمنزلك اختياره وفقًا لعدد من المعايير الهامة، والتي تتمثل في:

  • نوعية الكوالين المستخدمة في الأبواب.
  • مدى قدرة الباب على العزل، ويشمل ذلك: عزل الضوضاء، والحرارة وأيضًا عزل المياه.
  • الخامات المستخدمة في تصنيع الأبواب، ويعد ذلك أحد العوامل الهامة التي يجب مراعاتها عند شراء باب مصفحة جديد، وذلك لأن خامات الأبواب الخارجية تختلف عن خامات تصنيع الأبواب الداخلية؟

الاسئلة الأكثر شيوعاً

ما هي مميزات الأبواب المصفحة؟

  • الصلابة والمتانة.
  • عزل الصوت.
  • مقاومة للتآكل.
  • الشكل الأنيق.
  • لا تحتاج لاستخدام أنواع منظفات معينة لتلميعها.
  • مزودة بأقفال صعبة الاختراق ولا تفتح بمفاتيح مقلدة.

ما هي أنواع الأبواب المصفحة؟

  • تركية.
  • صينية.
  • إيطالية.
  • مصرية.

ما هي اختبارات الأمان التي تمر بها الأبواب المصفحة؟

  • اختبار القدرة على مقاومة الأحمال الثابتة.
  • اختبار القدرة على مقاومة الأحمال المتغيرة.
  • اختبار مقاومة الاختراق اليدوي.
مقالات ذات صلة
أضف تعليق: